لينا حورانة: في تصريحات حول مسلسلاتها وواقع الدراما السورية

Lina-Houarnaلينا حورانة: في تصريحات حول مسلسلاتها وواقع الدراما السورية  حيث قالت الممثلة السورية لينا حوارنة  إن مسلسل"في حضرة الغياب " كان له النصيب الأكبر من الجهد والعمل، لأنني أخذت دوراً أساسياً فيه، وهو شخصية أم الشاعر الكبير محمود درويش، حيث قدمتها بمراحلها الثلاث أولاً في مرحلة طفولة الشاعر ثم مرحلة

شبابه، وأخيراً مرحلة وفاته، وأنا سعيدة بهذه التجربة لأنها تتحدث عن الأم الفلسطينية بشكل عام، وهي المرأة المعطاءة والمحبّة والطيبة، وفي الوقت نفسه هي المرأة القيادية والمصممة على تقديم كل مالديها ليرتقي أبناؤها بحياتهم إلى الأفضل، وهي حالة خاصة جداً ومؤثرة في حياة كل فرد منا.
وعن المسلسل بشكل عام اعتقد بأنه هوجم أكثر من المفروض ونُقد بطريقة غير عقلانية فهو لم يسء إلى شخص الشاعر أو حتى لعائلته بل بالعكس سلط الضوء على الجوانب الإيجابية من حياته.
وأما عن رأيها في الدراما السورية قالت الفنانة لينا حوارنة: :"أنا أرى الدراما السورية ناجحة جداً وهي مطلوبة في جميع الفضائيات وهناك الكثير من الأعمال التي نفخر بها، ولكن يجب علينا الحذر من بعض الجهات التي تسعى لفرض نوع من السيطرة على أعمالنا وتحريك الدراما السورية في اتجاهات بعيدة كل البعد عن واقعنا وعن حياتنا الاجتماعية، لذلك علينا التفكير ملياً قبل القيام بأعمال، قد تستهدفنا فكرياً وتسعى للتأثير علينا وهذه الجهات تعتمد بشكل أساسي على تمويلها المادي لأعمالنا ولايمكن أن ننكر وجود صناع للدراما، منهم المخرجون الذين ينقلون الواقع بقسوة من خلال اللعب الإخراجي مبتعدين كل البعد عن الجوانب الإيجابية في حياتنا".

Share