أحذر من خادمات المنزل ..خادمة تسرق وتضرب طفلة

خادمة منزلقال تقرير صحفي اليوم أن دبلوماسي كويتي اتهم خادمته الفيليبينية بالإقدام على سرقة المنزل، والاعتداء بالضرب العنيف على ابنته الصغيرة، قبل أن تتوارى عن الأنظار. وقالت صحيفة (الرأي) الكويتية في عددها الصادر يوم الاثنين إن الدبلوماسي روى للأمنيين أنه "فوجئ باتصال هاتفي من ابنته التي كانت في المنزل مع الخادمة، تبلغه وهي منخرطة في البكاء أن الخادمة دخلت غرفته الخاصة، وقلبتها رأساً على عقب، وحملت بعض الأغراض، وعندما اكتشفت وجود الطفلة ضربتها على وجهها ما أدخلها في إغماءة، قبل أن تولي الأدبار بحثاً عن مهرب".
وأضافت الصحيفة أن الدبلوماسي لدى عودته إلى منزله اكتشف أن الخادمة هربت بحقيبة تحوي جوازات سفر العائلة، ومبلغاً مالياً يقارب 900 دينار، إلى جانب جوازها الشخصي.
ويذكر أن الصحافة رصدت في الآونة الأخيرة الكثير من الحوادث والجرائم التي تتعلق بالخادمات من جنسيات أجنبية منها القبض على خادمة تبين من خلال كاميرات المراقبة السرية في منزل العائلة التي تعمل لديهم وضعها للقاذورات من ملابس داخلية وبول في طعام الأسرة بغية تحقيق أفكار رجعية لدى الخادمة بترغيب الأسرة بمحبتها أكثر.
وفي حادثة مماثلة ذكرها مصدر أمني أنه تم توقيف خادمة بعد أن تبين أنها تضع لطفل رضيع النبيذ في زجاجة بدلاً من الحليب لإجباره على النوم.

Share