ضربة شمس البحر تقضي على زوجان ذهبا للاستجمام

ضربة شمس البحرتوجه مسنان إيطاليان إلى البحر ظناً منهما أن ذلك يقيهما من الحر الشديد الذي هربا منه إلا أن الأمر سار على عكس ما كانا يريدانه إذ ماتا بضربة شمس.
وذكرت وكالة (آكي) الايطالية للأنباء يوم الجمعة أن مسنين توفيا بعد يوم طويل أمضياه على شاطئ البحر هرباً من درجات الحرارة العالية, بحسب ما ذكرته السلطات الطبية في مدينة تيرنيا بشمال وسط إيطاليا.
وأوضحت أن "رجلاً من ليفورنو يبلغ 71 عاما، وامرأة من بيروجا في ال70 من العمر شعرا بالإعياء واحداً بعد الآخر أثناء تواجدهما على الشاطئ".
وأضافت السلطات الطبية الايطالية قائلة أنهما "سرعان ما فارقا الحياة بعد تأكد إصابتهما بضربة شمس البحر".
ويشار إلى أن موجة الحرارة التي تشهدها إيطاليا حالياً ستستمر ، ويتوقع خبراء الأرصاد الجوية أن "تشهد البلاد موجة حر شديد خلال نهاية الأسبوع الجاري ارتفاعاً ملحوظاً فتصل إلى 40 درجة مئوية في بعض المدن".

Share